كلية العلوم السياسية تنظم ندوة عن اشاعة ثقافة النزاهة والحفاظ على المال العام

نظمت كلية العلوم السياسية في جامعة بغداد ندوة بعنوان ( اشاعة ثقافة النزاهة والحفاظ على المال العام ) بحضور المدير الاقدم في هيئة النزاهة -دائرة التعليم والعلاقات العامة الاستاذ حسين محمد علي والاستاذ عبد الرحمن احمد عبد الحميد والاستاذ اياد عكيش مشكور وهدفت الندوة توعية وتثقيف المواطن بشكل عام والطالب بشكل خاص بمخاطر الفساد من خلال بيان ظاهرة الفساد واثارها المباشرة عليه وتدميرها لحياة المجتمع ككل وذلك من خلال اتباع استراتيجية مجتمعية تقوم على 

1-ابقاء قضايا الفساد في راس قائمة اهتماماتها , والعمل على ترسيخ قيم اخلاقية معارضة للفساد ومقبولة من قبل الجميع .

2-القيام بدور اعلامي واسع ومستمر في سبيل التوعية وتنمية القيم المناهظة للفساد الحكومي , ومن الاشياء التي تعوق جهود وسائل الاعلام في محاربة الفساد ضعف رقابة الدولة على الفساد .

3-ارساء اسس الثقافة المدنية والحوار عن طريق التدريب والتطوير والنشر والاعلام واصدار نشرات التوعية واعداد الدراسات والابحاث .

4- تحريك قضايا تهم الراي العام .

5-ايجاد اكبر قاعدة اجتماعية لمنظمات المجتمع المدني .

6-انشاء مراكز معلومات حول الفساد ووضع خطط عمل قابلة للتحقيق واخرى على الوقاية من الفساد .

كما تضمنت الندوة دراسة اهمية العلم والتعلم في الاسلام حتى ان اول ما نزل من القرأن كان (( أقرأ )) والاية ((قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون انما يتذكر اولوا الالباب )) فالتعليم له اهمية كبيرة لا يمكننا انكارها وتزداد اهمية التعليم ودورة في نمو المجتمعات وتطورها من خلال قدرة المؤسسات التعليمية بمستوياتها المختلفة (رياض الاطفال والمدارس والجامعات )على غرس الكثير من القيم وتنميتها مثل النزاهة والمساواة والعدالة الاجتماعية والاحساس بالمسؤولية ومكافحة الفساد .

ومن البرامج الخاصة بالناشئة ما ياتي :

1-تعريف فئة الناشئة من الشباب بمنظومة النزاهة , ومنظومة الفساد من حيث اشكالة واسباب وسبل مكافحته .

2- اهمية تعويد الناشئة على احترام القوانين والانظمة .

3-رفع وعي قطاع الشباب في الجامعات بقضايا الفساد من خلال قدرة الجامعات على التطوير .

عقدت يوم الاثنين الموافق 22/4/2019 على قاعة الحرية .