اطروحة في كلية العلوم السياسية تناقش نقد العقل السياسي العربي في فكر محمد عابد الجابري وجورج طرابيشي


ناقشت كلية العلوم السياسية في جامعة بغداد اطروحة الدكتوراه (نقد العقل السياسي العربي في فكر محمد عابد الجابري وجورج طرابيشي ) للطالب (عمر عدنان حرين ) وتناولت الاطروحة لا يمكن فهم المعطيات السياسية المعاصرة التي عدت بمثابة مخرجات للتكوين السياسي العربي بدون محاولة فهم مكونات العقل السياسي العربي وأبرز الاشكاليات التي عالجها أو حاول معالجتها هذا العقل، ولما كانت قضية التقدم والتأخر والنهضة والانحطاط واحدة من المفردات الاساسية التي شغلت العقل السياسي العربي منذ ما يقارب القرنين من الزمان فقد برزت جملة من الدراسات التي عدت بمثابة نتاج فكري لعدد كبير من الباحثين والمفكرين والذين عالجوا مقومات النهضة التي يفترض ان ينوء بمقوماتها العقل السياسي العربي والاسباب التي تحول دون انطلاقة هذا العقل لمديات أوسع وأرحب مما هي عليه الان، وكان التساؤل الاساسي الذي انطلقت منه هذه الاطروحة يتجلى بالكيفية التي عالج بها كل من محمد عابد الجابري وجورج طرابيشي لمكونات العقل السياسي العربي، فما هي مقومات انطلاقة هذا العقل وما هي معوقات انطلاقه وتجدده، ولكي يكون البحث متكاملاً من الناحية المنهجية تم التعرف على نشأة المفكرين ونتاجهما العلمي والايدلوجية اتي ينطلقان منها في تحليل بنى العقل العربي.

 وعلى هذا الاساس فقد  انطلقت الاطروحة من فرضية اساسية الا وهي ما الذي قدمه كل من الجابري وطرابيشي على صعيد تحليل مكونات العقل السياسي العربي؟ وما هو الاطار المرجعي للفكر العربي والذي حدده الجابري وطرابيشي في مشروعهما لنقد العقل السياسي العربي؟ وما مدى الموضوعية التي اعتمدها الباحثين في تحليل مكونات العقل السياسي العربي، وما هو دور اللغة العربية في المشروع الفكري الذي قدمه كل من الجابري وطرابيشي وما هو دور العقل والنقل لدى كل من منهما في بناء العقل السياسي العربي وما مدى غلبة أي منهما ومدى التأثير الذي تركه العقل أو النقل في تراجع قدرة هذا العقل على تقديم حلول ناجعة في عالمنا المعاصر، ما مدى تقبل كل من الجابري وطرابيشي لفكرة الديمقراطية والعلمانية والسعي لتبيئتهما في المحيط العربي والاسلامي؟ وما هو دور التنشئة الاجتماعية والسياسية لكل منهما في طروحاتهما الفكرية؟ وما مدى التغيير الذي طرأ على الطروحات الخاصة بكل منهما بعد التغييرات السياسية الكبيرة التي شهدتها المنطقة العربية على الاقل في المرحلة التي شهدت بروز وتداول نتاجاتهما الفكرية. واما الاشكالية الخاصة بالأطروحة فتتجلى بمحاولة الاجابة على السؤال التالي ما مدى الموضوعية التي تميز بها كل من محمد عابد الجابري وجورج طرابيشي في تنقيبهما عن جذور ومكونات العقل السياسي العربي وبالتالي ما مدى صدقية وصواب ما توصلا اليه من نتائج تتعلق بالحلول الخاصة بخروج هذا العقل السياسي من وهدة التأخر والتراجع التي تشكل أبرز معوقات انطلاقاته نحو المساهمة الفعلية والجادة في الحضارة العالمية المعاصرة، وهل تخلص كل من الجابري وطرابيشي من المنطلقات الايدلوجية التي يؤمنان بها في تحليلهما لبنى العقل السياسي العربي، وما هي طريقة تعاملهما مع مكونات العقل السياسي العربي والتي تعد مكونات اصلية ومع الروافد التي تلاقحت معه بفعل التلاقي مع مكونات الحضارة الغربية الحديثة وتياراتها من ليبرالية وقومية وماركسية و وجودية.وقد منحت درجة الدكتوراه للطالب بتقدير (جيد جدا” عالي) متمنين لجميع طلبتنا الموفقية والنجاح في حياتهم العلمية والعملية وذلك يوم الثلاثاء الموافق 26/11/2019 على قاعة الحرية . 

Comments are disabled.