Iraq / Baghdad Time

 

الفلم الوثائقي لكلية العلوم السياسية

الكتب المنهجية للمقرر الدراسي

رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه

ملخص الاطاريح والرسائل

الخطة السنوية للكلية

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

سجل الزوار

   

المشاركة السياسية للمرأة في دول المغرب العربي(تونس،المغرب،الجزائر انموذجاً) (مناقشة رسالة لفرع الدراسات الدولية)

تم قراءة الموضوع 116 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:إدارة الموقع

23/4/2018 9:05 مساءَ










تمت بعونه تعالى مناقشة رسالة الماجستير/ فرع النظم السياسية للطالبة (زينب كاطع ناهض) والموسومة (المشاركة السياسية للمرأة في دول المغرب العربي(تونس،المغرب،الجزائر انموذجاً)) ، وذلك في يوم الاحد الموافق 22/4/2018 وعلى قاعة د.جهاد الحسني في الكلية .


ملخص الرسالة

أن موضوع المشاركة السياسية للمرأة يحتل مركزاً متقدماً ضمن اولويات واهتمامات الحكومات واتجاهات الرأي العام المختلفة , واصبح هذا الموضوع دليلاً على مدى تقدم الحياة الديمقراطية في المجتمعات خاصة بعد ازدياد الحركات التي تدعوا الى تعزيز حقوق الانسان بشكل عام وحقوق المرأة بشكل خاص , كذلك حظيت قضية المشاركة السياسية للمرأة باهتمام المنظمات الدولية التي سعت جاهدة الى وضع المعاهدات وعقد المؤتمرات الخاصة بالمرأة والتي اصبحت مرجعاً لكل الحكومات لتفعيل الحقوق السياسية للمرأة , وازداد وعي المجتمع الدولي خلال السنوات الاخيرة بدور المرأة الاساسي في التنمية , نظراً لان التنمية المستدامة والمتوازنة هي التي تستهدف جميع افراد المجتمع ، وبسبب ادراك الارتباط الوثيق بين قضية تحرر المرأة وبين قضية تحرر المجتمع من جهة , وادراك اهمية وخصوصية الدور الذي تؤديه المرأة في المجتمع من جهة اخرى , اصبح من المسلمات انه لا يمكن حدوث تحولات اجتماعية كبيرة في اي مجتمع من دون دور فعال للمرأة وللحركة النسائية المنظمة , وبقدر تعلق الامر بالمشاركة السياسية للمرأة في دول المغرب العربي (تونس , المغرب , الجزائر) نجد ان الحركة النسوية في هذه الدول خاضت نضالاً طويلاً , وكشفت عن رغبة حقيقية في منافسة الرجل على القيادة والمشاركة في اتخاذ القرار والمساهمة في بناء الديمقراطية الناشئة في دولها , في محاولة منها للحفاظ على حقوقها وزيادة نصيبها في العملية السياسية , نظراً لما يتيحه ذلك لها من مصالح ومكتسبات عديدة وعلى كافة الاصعدة السياسية والاجتماعية والاقتصادية , هذا وقد شهدت الدول المغاربية محل الدراسة خلال العقود الاخيرة تحولات هامة سواء كان ذلك في الفضاء الخاص أو الفضاء العام , ويمكن ارجاع هذه التحولات الى تضافر عوامل عديدة مثل اقرار التعليم المجاني والاجباري للجنسين , وخروج النساء الى العمل , واصدار النصوص القانونية التي تؤكد على المساواة بين الرجل والمرأة , كذلك يعد اصدار قوانين الاحوال الشخصية من اهم هذه التحولات ، وتعتبر خطوة متقدمة للقضاء على التهميش ضد المرأة في الجانب الاجتماعي , إذ كانت هذه القوانين في بعض الدول سابقة على اصدار الدستور كما هو الحال في تونس , فالمشاركة الاجتماعية والمشاركة الاقتصادية عوامل مهمة تساعد المرأة على الولوج الى المجال السياسي , واحداث التغيير على عملية صنع القرار البرلماني أو الحكومي , وبهذا استطاعت المرأة المغاربية اقتحام الحياة العامة واتجه المجتمع المغاربي نحو ضمان تكافؤ الفرص بين الجنسين في العديد من المجالات , وشهدت الهيمنة الذكورية تراجعاً , لكن مع ذلك ظلت هناك فجوات ما زالت قائمة , إذ بقى حضور المرأة في الحياة العامة وعلى المستويات الوطنية والمحلية ضعيفاً لسنوات عديدة ولم يشهد تطوراً الا خلال السنوات الاخيرة وذلك بسبب الاخذ بنظام الكوتا في هذه الدول .

 

 

حيث تالفت لجنة المناقشة من التدريسيين

أ.د ماجد محي عبد العباس /رئيساً

أ.د خميس دهام حميد / عضواً
أ.م.د اسعد طارش عبد الرضا/ عضواً
م.د كوثر طه ياسين/ مشرفاً

حيث اقرت اللجنة الرسالة


   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



السيدة عميدة الكلية

رابط الباحث العلمي لتدريسيي الكلية

المجلة العلمية

دليل كلية العلوم السياسية

مناقشات الدكتوراه والماجستير

صحيفة الخريجين الالكترونية

مختصرات المنظمات الدولية

معرض صور كلية العلوم السياسية

مواقع ذات صلة


جميع الحقوق محفوظة © كلية العلوم السياسية 2016-2017